当前位置: 主页 > اسلاميات >
حياة أئمة في منطقة مسلمين صينيين
Time:2011-04-28 14:18 Source:arabic.china.org.cn Click:

حياة أئمة في منطقة مسلمين صينيين

 بقلم: ما ئي باو


 
إذا دخلت أي مسجد في المنطقة التي يقطنها المسلمون الصينيون فستجد الطلبة فيه يذاكرون العلوم الدينية الإسلامية ويتلقّون محاضرات بالأسلوب القديم على أيدي أئمة المساجد فيسمي ذلك في الصين بـ"التعليم المسجدي" الذي يرجع تاريخه إلي أواخر مملكة أسرة مينغ الصيية وعلي أيدي العلامة المشهورة الشيخ حو دن تشاو كان أول إمام يدرس الطلاب المسلمين في المسجد العلوم الإسلامية. إذا، كيف هي حياة الأئمة والطلبة في المساجد الصينية ؟ وما هو دورهم في المجتمع الصيني؟ في هذا المقال ساتحدث عن حياتهم وأعمالهم والعلاقة بينهم والحكومة الصينية.
 
إن الائمة الصينيين في المساجد لهم أعمال خاصة تتراوح من الواجبات الدينية وشؤون المساجد إلي الواجبات التربوية للطلبة وجماهير المسلمين وغيرها من واجبات تجاه المجتمع . وهم مجتهدون ومجدون ومتعبون أيضا إذ أنهم يؤمون المسلمين في صلواتهم ويخطبون في أعياد الفطر والأضحى ويوم الجمعة كما يؤمون صلاة الجنازة للمسلمين ويعلمون طلبة المسلمين والجماهير ولا يدعون الناس إلي أداء الواجبات الدينية فحسب بل أيضا إلي الأعمال الخيرية المختلفة، وعليه فالأئمة الصينيون يحظون باحترام من جميع المسلمين ورعاية من الحكومة. وفي المناسبات والأعياد الهامة، يحرص قادة الحزب والحكومة من مختلف المستويات، على زيارة رجال الدين في المساجد والبيوت، محملين بالهدايا، لتهنئتهم وتجاذب أطراف الحديث معهم ومع جموع المسلمين كما يتناولون الطعام معهم. ويحصل بعض الأئمة على إعانات معيشية من الحكومة. ولا سيما، في هذا العام يستلم الأئمة بمدينة ينتشوان حاضرة نينغشيا أربعمئة يوان صيني من الحكومة كل شهر فقد قررت الحكومة نينغشيا توسيع نطاق منح هذه الإعانات لرجال الدين سنة بعد سنة تقديرا ودعما لهم وإذ إنهم يعرفون أن الائمة في المساجد عنصرا مهما للمواطنين الصينيين.
 
وفي العادة، فإن الأئمة الصينيين يتخرج بعضهم من المعاهد الدينية والمدارس الإسلامية في أماكن صينية مختلفة ودول إسلامية، وبعضهم يتخرج من المساجد الكبيرة وقد تلقى معظمهم التعليم على أيدي الأئمة في المساجد، وحصلوا على مؤهلات الأئمة بعد اجتيازهم امتحان من الجمعيات الإسلامية بالصين.
وفي حياتهم، لا تقتصر مهمتهم على اداء واجباتهم الدينية لعامة المسلمين فحسب، بل يشاركون أيضا في شؤون وطنهم، كمناقشة تقرير أعمال الحكومة وانتخاب الهيئة القيادية، في مجالس نواب الشعب المحلية على مختلف المستويات، كما يشاركون بحماس في النشاطات السياسة ويبدون آرائهم حول القضايا السياسية والاقتصادية والثقافية والتعليمية والقومية والدينية في إطار المؤتمرات الاستشارية السياسية المحلية والوطنية . يوجد حاليا كثير من رجال الدين في الأوساط الإسلامية في الصين يُختارون أعضاء في مجالس نواب الشعب والمؤتمرات الاستشارية السياسية المحلية و الوطنية. وهم جميعا يتمتعون بكافة الضمانات لممارسة حقوقهم في المشاركة في شؤون الدولة السياسية بوصفهم ممثلين للأوساط الدينية.
 
وجدير بالذكر أن يانغ فا مين رئيس الجمعية الإسلامية بنينغشيا وإمام كبير في المسجد الأوسط بمدينة ينتشوان وهو صديق حميم للحزب الشيوعي الصيني يحب الدين والوطن فيدعى دائما إلي الإشتراك في المؤتمرات السياسية المحلية والوطنية وقد حظي بتقديرات عالية من المسلمين والحكومة .
 
ومن المعروف أن أبناء الأقليات العرقية والدينية ليس لهم تمثيل في العديد من برلمانات دول العالم . ولكن الأمر في الصين يختلف، حيث يمثل عدد كبير من الشخصيات الدينية المواطنين أصحاب العقائد الدينية، ويشاركون في وضع السياسات ومناقشتها وتقديم الآراء والاقتراحات حول شؤون الدولة، ويراقبون عمل الحكومة في تطبيق سياسة حرية الاعتقاد الديني. وهذه ميزة بارزة للنظام السياسي الصيني، ويستفيد منها أبناء الأقليات القومية وأتباع الأديان المختلفة استفادة كبيرة. في السنوات الأخيرة، قدم بعض رجال الدين الإسلامي في جلسات المجلس الوطني لنواب الشعب والمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني اقتراحات طالبوا فيها بإيلاء اهتمام لقضية تعليم المسلمين والمشاريع الخيرية للمسلمين وغير المسلمين لأنها تلعب دورا كبيرا في بناء المجتمع المتناغم وتطور المجتمع الصيني علي نطاق واسع.
 
إن الائمة الصينيين في المساجد يُحترمون من جماهير المسلمين والحكومة الصينية لأنهم يدعون إلي الخير والسلام والمحبة والتسامح وانسجام المجتمع، كما يدعون إلي طلب العلوم المختلفة. وفي كل يوم جمعة، يمكن أن تسمع خطبهم النافعة للمصلين والمجتمع وتحدوني ثقة كبيرة في أن الإسلام ظل يتطور في الصين وسوف يتطور في المستقبل بالتأكيد وأعتقد أن الفضل الرئيسي في هذا يعود إلي الأئمة والعلماء الصالحين الصينيين.
 
阿拉伯信息交流中心 版权所有 ©Copyright 2010 Arabsino.com All Right Reserved
地址:宁夏分站
邮箱:ningxia@arabsino.com   豫ICP123456789